بينها اختطاف وتعذيب.. تقرير: الحوثيون ارتكبوا 900 انتهاك بحق أهالي ذمار‎

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بلغت انتهاكات ميليشيات الحوثي بحق أبناء محافظة ذمار شمال اليمن، أكثر من 900 حالة، وذلك منذ شهر يناير/كانون الثاني من العام الماضي، وحتى شهر سبتمبر/أيلول من العام الجاري، وفقاً لتقرير حديث.

وبحسب التقرير الصادر عن مكتب حقوق الانسان بمحافظة ذمار، ومنظمة شمول للإعلام وحقوق الانسان، وتم الإعلان عنه من خلال مؤتمر صحفي عُقد الأربعاء، في مدينة مأرب شمال شرق البلاد، ”فقد توزعت الانتهاكات بين جرائم القتل والاصابة، بعدد 77 جريمة بينها جريمتين طالت نساء وجريمة استهدفت طفلا“.

وقال التقرير: ”بلغت جرائم الاختطافات والاخفاء القسري 357 حالة، وجرائم التعذيب 20 جريمة، وطالت المعتقلين والمختطفين في سجون الميليشيات الانقلابية في المحافظة“.

ورصد التقرير ”374 حالة انتهاك طالت الممتلكات العامة، وعدد 93 حالة انتهاك للممتلكات الخاصة في عموم مديريات المحافظة“.

وفي كلمة له خلال فعاليات المؤتمر الصحفي، شدد محافظ ذمار اللواء علي القوسي، على ”أهمية توثيق كافة الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها ميليشيات الحوثي بحق المدنيين، تمهيداً لملاحقة قادتها قضائياً ومحاكمتهم كمجرمي حرب وضمان عدم افلات المنتهكين من العقاب“.

وطالب القوسي ”مكتب حقوق الانسان والمنظمات الحقوقية في المحافظة بتنسيق الجهود والتعاون فيما بينها، بما يسهم في رصد كافة الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها الميليشيات المدعومة من إيران، بحق المواطنين في عموم مديريات محافظة ذمار، وكشف حقيقتها أمام العالم“.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج