سيميوني: لم نقبل الهزيمة ضد يوفنتوس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

موقع سبورت 360 – مرة أخرى يضرب فريق أتلتيكو مدريد الإسباني موعداً مع يوفنتوس الإيطالي بمسابقة دوري أبطال أوروبا، ولكن هذه المرة في دور المجموعات بالموسم الجديد 2019 / 2020.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وسيستضيف ملعب “واندا ميتروبوليتانو” معقل الأتلتي مساء يوم الأربعاء، اللقاء المرتقب الذي سيجمع أتلتيكو مدريد بمنافسه الصعب يوفنتوس، ضمن فعاليات الجولة الأولى من المجموعة الرابعة بدور المجموعات بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

أتلتيكو مدريد يلتقي مجدداً بالفريق الإيطالي يوفنتوس، ورغبة الأتلتي هي تحقيق الفوز على اليوفي مهما كلفهم الأمر من أجل الثأر من خسارة الموسم الماضي.

وكان الأتلتي قد ألتقى بفريق يوفنتوس الموسم الماضي بدوري الأبطال بدور ثمن النهائي، وانتهت مباراة الذهاب بفوز أتلتيكو مدريد بهدفين نظيفين، ولكن اليوفي عاد بريمونتادا كان بطلها البرتغالي كريستيانو رونالدو، عندما سجل ثلاثية في مرمى يان أوبلاك حارس الفريق المدريدي.

الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد أمامه فرصة كبيرة للثأر من خسارته القاسية أمام يوفنتوس في الموسم الماضي، وهناك أكثر من سبب يعطي الأتلتي الأفضلية أمام اليوفي في مباراة يوم الأربعاء.

مستوى يوفنتوس

GettyImages-1168233460

بعد مرور ثلاث جولات على انطلاق مسابقة الدوري الإيطالي، لم يظهر يوفنتوس بالصورة التي توقعها الجميع، خط دفاع يرتكب الأخطاء السهلة، وخط وسط بطيء للغاية، وهجوم لا يصل إليه الكرة.

إصابة المدافع كيليني كانت قاسية للغاية، لأن ثنائية بونوتشي وماتياس دي ليخت ليست على ما يرام، والفريق بصورة عامة يفتقد الإيقاع السريع، لذلك قد تكون فرصة جيدة لسيميوني لتحقيق الفوز.

هجوم الأتلتي

GettyImages-1171598127

تعاقد هذا الموسم أتلتيكو مدريد مع البرتغالي الشاب المميز جواو فيليكس بمبلغ كبير يقدّر بـ 126 مليون يورو، لتعويض رحيل الفرنسي أنطوان جريزمان.

وبالفعل ظهر اللاعب الشاب بصورة طيبة للغاية مع أتلتيكو مدريد، خاصةً في الفترة التحضيرية للموسم الجديد، وواجه يوفنتوس في مباراة ودية، وسجل هدفاً.

وبجانب جواو فيليكس، هناك أيضاً دييجو كوستا المهاجم الإسباني المميز، بالإضافة إلى ألفارو موراتا، والبديل الحاسم فيتولو، والشاب الفرنسي ليمار، كلها أسماء بإمكانها التسبب في معاناة كبيرة لدفاعات يوفنتوس.

مستشفى يوفنتوس

يوفنتوس سيواجه أتلتيكو مدريد بعديد من الغيابات، حيث تعرض ثلاثة لاعبين دفعة واحدة للإصابة في لقاء اليوفي الأخير بالدوري أمام فيورنتينا.

دوجلاس كوستا كان أول المصابين في تلك المباراة، وبعده تعرض البوسني ميراليم بيانتيش للإصابة، وأخيراً أصيب البرازيلي دانيلو قبل انتهاء اللقاء.

وبذلك سيفتقد اليوفي خدمات الثلاثي المذكور بالإضافة إلى دي تشيليو الذي تعرض للإصابة نهاية شهر أغسطس، بالإضافة إلى جورجيو كيليني الذي سيعود من إصابته شهر مارس المقبل.

إصابات اليوفي الكثيرة قد تكون سبباً في ترجيح كفة الأتلتي الذي سيلعب بتشكيلته الكاملة.

لغز رونالدو

GettyImages-1168233459

حتى الآن لم يقدم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو المستوى الذي ينتظره الجميع، هدف وحيد من ركلة جزاء في المباريات الثلاث التي شارك فيها حتى الآن.

يبدو أن اللاعب البرتغالي لم يهضم بعد أفكار المدرب الجديد ماوريسيو ساري، لذلك فغياب رونالدو عن مستواه، سيعطي رجال سيميوني الأفضلية في تلك المباراة، خاصةً وأنه كان السبب الرئيسي في ريمونتادا اليوفي في الموسم الماضي، وغيابه يعني غياب أكثر من نصف قوة الفريق الإيطالي.

Video Playback Not Supported

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج