توقيف موظف بوكالة الاستخبارات الأميركية بتهمة تسريب معلومات سرية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

ألقت ​السلطات الأميركية​، القبض على موظف بوكالة ​الاستخبارات العسكرية الأميركية​ هنري كيل فريز، بتهمة تسريب معلومات سرية تتعلق بشئون البنتاجون إلى اثنين من الصحفيين .

وذكرت شبكة "​فوكس نيوز​" الإخبارية الأميركية، أن فريز بدأ العمل بوكالة الاستخبارات العسكرية لبعض الوقت في كانون الثاني عام 2017، ثم صدر قرار بتعيينه بشكل دائم حيث قام بين شهري نيسان وأيار 2018 بتسريب معلومات سرية تتعلق ببيع أسلحة لدولة أجنبية وبعض هذه المعلومات تعتبر خارج نطاق اختصاصه إلى اثنين من الصحفيين.

وكشفت لائحة الاتهام الموجهة الى فريز النقاب أن أحد الصحفيين قام بكتابة 8 ​مقالات​ على الأقل من خلال الاستعانة بالمعلومات الواردة في التقارير الخمس المسربة من جانب المتهم.

وكشفت التحقيقات أيضا عن أن المتهم قام بتسريب معلومات دفاعية أخرى ذات طابع سري إلى صحفي ثان -لم يكشف عن هويته- عن طريق المحمول وذلك في الرابع والعشرين من أيلول الماضي، حيث كانت هذه المعلومات تنطوى على أضرار بالنسبة للأمن القومي الأميركي.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر توقيف موظف بوكالة الاستخبارات الأميركية بتهمة تسريب معلومات سرية برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : النشرة (لبنان)

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج